الولايات المتحدة تنفي اتهامها بالوقوف وراء محاولة الانقلاب في تركيا
الجمعة 5 فبراير 2021 الساعة 07:43 (سما -متابعات)

نفت الولايات المتحدة صحة الاتهامات الموجهة إليها من قبل وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، بالوقوف وراء محاولة الانقلاب في تركيا عام 2016.

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية، في بيان نشرته مساء الخميس ردا على تصريح صويلو: "الولايات المتحدة لم تشارك في محاولة الانقلاب على السلطة في تركيا عام 2016 ودانتها فورا. الادعاءات الأخيرة التي زعمت العكس والصادرة عن مسؤول تركي رفيع كاذبة بشكل كامل".

وتابعت الوزارة: "هذه التصريحات والادعاءات الأخرى غير المسؤولة التي لا أساس لها من الصحة حول مسؤولية الولايات المتحدة عن الأحداث في تركيا غير متطابقة مع صفتها كحليف في إطار الناتو وشريك استراتيجي للولايات المتحدة".

وقال صويلو، في حديث لصحيفة "حرييت" نشر الخميس، إن الولايات المتحدة أدارت محاولة الانقلاب التي شهدته بلاده ليلة 15 إلى 16 يوليو 2016 بينما نفذتها شبكة المعارض والداعية التركي، فتح الله غولن، الذي يقيم في بنسلفانيا الأمريكية وترفض واشنطن تسليمه لأنقرة.

المصدر: RT

 

 
تعليقات القراءالتعليقات المنشورة لا تعبر عن الموقع وإنما تعبر عن رأي اصحابها.
شارك برأيك
الأسم
الموضوع
النص