الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وفرنسا تشن هجمات على سوريا..والنظام السوري يصفها بالمحدودة
السبت 14 ابريل 2018 الساعة 10:46 (سما -خاص)

شنت الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا ضربات عسكرية ضد النظام السوري بشار الأسد رداً على هجومه المزعوم بالأسلحة الكيماوية على المدنيين.

وقال ترامب في خطاب في وقت سابق "منذ فترة قصيرة أمرت القوات المسلحة الأمريكية بشن ضربات دقيقة على أهداف مرتبطة بقدرات الدكتاتور السوري بشار الأسد."
وقال ترامب إن العملية تمت بالتزامن مع المملكة المتحدة وفرنسا.
وقال الجنرال جوزيف دانفورد ، الجنرال الأعلى في واشنطن ، إن الضربات الدقيقة أصابت ثلاثة أهداف: مركز أبحاث علمي بالقرب من دمشق ، ومنشأة تخزين ومركز قيادة بالقرب من العاصمة ، ومرفق لتخزين الأسلحة الكيميائية بالقرب من حمص.
سمعت دوي انفجارات من داخل وحول العاصمة السورية دمشق.
وقال وزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس إنه لم يتم التخطيط لأي إضرابات إضافية ما لم يستخدم الأسد الأسلحة الكيماوية مرة أخرى.
وقال الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون في بيان "لا يمكننا تحمل تطبيع استخدام الاسلحة الكيماوية".
رئيس الوزراء البريطاني تيريزا ماي قالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي إن الغرب حاول "كل الوسائل" الدبلوماسية لمنع الأسد من استخدام الأسلحة الكيماوية. "لكن جهودنا تم إحباطها مرارا" من قبل سوريا وروسيا.
وحذر السفير الروسي في الولايات المتحدة أناتولي أنتونوف من أن الضربات "لن تترك دون عواقب".
وأشارت وسائل الإعلام الرسمية السورية إلى الضربات المشتركة على أنها "عدوان بربري" و "انتهاك صارخ للقانون الدولي" ، والذي "لن يؤدي إلا إلى إشعال التوترات في العالم".

قال مسؤول رفيع في التحالف الإقليمي المؤيد للرئيس بشار الأسد في الحرب السورية إن هجوما قادته الولايات المتحدة على سوريا سيعتبر “محدودا” إذا لم تقع جولة ثانية من الضربات.
 
وقال المسؤول لرويترز “إذا كان قد انتهى ولن تحدث جولة ثانية فسيعتبر محدودا”.
 
وقال التلفزيون السوري إن التحالف المؤيد لسوريا تصدى للهجوم وذلك في إشارة إلى أن إيران وروسيا ربما تساعدان في الدفاع عن سوريا.
تعليقات القراءالتعليقات المنشورة لا تعبر عن الموقع وإنما تعبر عن رأي اصحابها.
شارك برأيك
الأسم
الموضوع
النص
واحة الأدب
د .عبدالعزيز المقالح أعلنتُ اليأس ...!! د .عبدالعزيز المقالح
سلافة ريان أقنعة من وهم سلافة ريان