السقا عن فيلم "سري للغاية": "أنا مش مطبلاتي"
الخميس 18 يناير 2018 الساعة 09:16 (سما -متابعات)

حالة من الجدل أثارها فيلم "سري للغاية" الذي يتم تصويره في الوقت الحالي، ونشرت الصور الخاصة به في الأيام الماضية، والتي أظهرت عددا من الأبطال في شخصيات سياسية عاصرها الجميع خلال الفترة الجارية، أبرزهم الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، والرئيس المعزول محمد مرسي.

وأمام ما حدث، لم يتمكن أحمد السقا الذي يجسد شخصية الرئيس "السيسي" من الصمت، وقرر الرد على من أهانوه بسبب الدور، وذلك عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك".

وأكد السقا في حديثه أنه بعد انتشار الصور ناله قدر كبير من التجاوزات وصلت إلى حد السباب بالأم والأب والأولاد، إلا أنه سامح كل من أهانه، معتبرا أن الإهانة ليست هي القضية في هذا الأمر.

أحمد السقا اختار أن يتحدث للمرة الأولى عن عمل لم يظهر للنور بعد، مؤكدا أنه بصحبة زملاء له يقدمون فيلماً يحمل اسم "سري للغاية" يؤرخ لحقبة زمنية مروا بها جميعا من أجل إيضاح الحقائق للمصريين، وهذا لا يعني أنهم يسخرون من فكر أو جماعة أو حتى من رئيس شاء أم أبى كان رئيسا لمصر وهو الدكتور محمد مرسي.

 

وأوضح أنه في الفيلم يلعب دور اللواء عبد الفتاح السيسي الذي صار وزيرا للدفاع وبعدها رئيسا للجمهورية، غير أنه لم يصل لهذه المراحل الخاصة بالتدرج الوظيفي في العمل.

ووجه السقا حديثه للمتربصين والمختلفين مع الرئيس الحالي ومن يرغب في الاختلاف، مؤكدا أنهم استعجلوا في الحكم على فيلم مهذب أنصف الجميع وأعطاهم حقوقهم بمن فيهم الرئيس مرسي، ولم يستغل العيوب الحقيقية لكسب شرائح عدة.

وفي رسالة للجميع قال السقا "باختصار يا سادة أنا بحب مصر ومش مطبلاتي وقسما بربي لم أسمح وزملائي بالتجريح"، مؤكدا أنهم قاموا بعرض حقائق ووجهات نظر وللجمهور الحكم وحق الاختلاف إذا كتب له أن ينتهي من الفيلم.

ورغم غضبه من كم الشتائم التي تعرض لها إلا أنه أعرب عن مسامحته للجميع، كما أقسم بكونه ذكر الحقيقة للجميع، مشيرا إلى كونه لم يكلف أو يجبر من أجل ذلك، كما أنه لم يسمح بأية إهانة لأي شخصية احتراما لعائلاتهم.

تعليقات القراءالتعليقات المنشورة لا تعبر عن الموقع وإنما تعبر عن رأي اصحابها.
شارك برأيك
الأسم
الموضوع
النص