ماتيس: لا حاجة للاستمرار بإرسال أسلحة للمقاتلين الأكراد
الأحد 3 ديسمبر 2017 الساعة 09:51 (سما -متابعات)

جدد وزير الدفاع الأميركي، جيمس ماتيس، توجه واشنطن للتركيز حالياً على تأمين الأراضي التي استعيدت من قبضة تنظيم "داعش" في سوريا، بدلاً من تسليح المقاتلين الأكراد، وذلك بعد أيام على تأكيد الرئيس دونالد ترمب لنظيره التركي رجب طيب أردوغان بأن برنامج الدعم العسكري الأميركي للمقاتلين الأكراد في سوريا هو قيد التعديل.
وقال ماتيس: "إذا كانت وحدات الحماية الكردية مسلحة، ومع توقف العمليات العسكرية الهجومية للتحالف، فمن الواضح أنه لا حاجة للاستمرار بإرسال الأسلحة بل المطلوب هو الأمن وقوات للشرطة. وهي قوات محلية تضمن ألا يعود تنظيم "داعش" مجدداً".
وكان وزير الدفاع الأميركي وصل إلى القاهرة، السبت، للقاء مسؤولين مصريين ومناقشة التعاون قبل التوجه إلى الأردن وباكستان والكويت.
ووفقاً لبيان من وزارة الدفاع، فزيارة ماتيس إلى القاهرة، جزء من رحلة "لإعادة التأكيد على الالتزام الأميركي الصامد بشراكة الشرق الأوسط وغرب إفريقيا وجنوب آسيا".
يذكر أن مصر من بين أبرز المتلقين للمساعدات العسكرية الأميركية، إذ تحصل على نحو 1.3 مليار دولار سنويا، إضافة إلى 250 مليون دولار كمساعدات اقتصادية.

تعليقات القراءالتعليقات المنشورة لا تعبر عن الموقع وإنما تعبر عن رأي اصحابها.
شارك برأيك
الأسم
الموضوع
النص