محمد سالم بارمادة
هل تُنصِفهم يا دولة رئيس مجلس الوزراء ؟
الجمعة 18 يونيو 2021 الساعة 17:57
محمد سالم بارمادة

تناسلت في السنوات الأخيرة بشكل ملفت للانتباه في مدينة المكلا ظاهرة الاستيلاء على أراضي الغير  والتي تعتبر ممارسة غير مشروعة تتم عبر استعمال أساليب احتيالية والتزوير والتدليس واستغلال السلطة , فما حل بموظفي عمال ميناء المكلا من الاستيلاء على موقعهم الخاص بأراضيهم التي انتظروها من زمن والتي صرفت لهم منذ سنوات ماضية وبموجب مخطط رسمي معمد منذ العام 2011م , شئ يثير الاشمئزاز ويدعوا إلى الشعور بالقرف والتقزز من هذه التصرفات الحمقاء . 


عمال وموظفي ميناء المكلا هم من ذوي الدخل المحدود أو الأقل حظاً أو صغار المستهلكين وفقا للمعايير الجديدة بعد أن تآكلت الرواتب وأصبحت الغالبية العظمى بسبب انقلاب المليشيا الحوثية الإرهابية على شرعية الوطن في (الفقر سواء) , موظفين لا حول لهم ولا قوة , استغل بعض المتنفدين بالمكلا ضعف هذه الفئة من الناس وبسطوا على المخطط السكني الذي منحته لهم السلطة المحلية بالمحافظة بتوجيهات رسمية لموظفي المؤسسة في العام 2012م الواقع غرب منطقة الغليلة ، وتم تأكيده واعتماد تسمية له "مخطط 24 ابريل السكني" من قبل الجهات الرسمية في المحافظة . 


ومنذ ال 14 لشهر يونيو الجاري ينفذ عمال ميناء المكلا إضراباً عن العمل وذلك لانتزاع حقوقهم المشروعة ووقف البسط على مخططهم السكني وإحقاق الحق وإزهاق الباطل , بالرغم من التهديدات والأوامر ألقصريه التي أرسلت لبعض العمال والموظفين لثنيهم من مواصلة إضرابهم عن العمل . 


أخيراً .... إنني أناشد دولة رئيس مجلس الوزراء الدكتور معين عبد الملك بكل الود والتقدير والاحترام  والحب بأن يتدخل لدى السلطة المحلية بحضرموت لإنصاف البسطاء من عمال ميناء المكلا , فما وقع على هؤلاء  من قبل المتنفدين بالمحافظة أمر لا يمكن قبوله ، ولا يمكن السكوت عليه , بعد أن ضُرب بعرض الحائط بكل الأوامر والتوجيهات  التي أصدرها كل من رئيس الهيئة العامة لأراضي وعقارات الدولة , والسلطات القضائية والمحلية , فهل تُنصف عمال وموظفي ميناء المكلا يا دولة رئيس مجلس الوزراء ؟ والله من وراء القصد .

تعليقات القراءالتعليقات المنشورة لا تعبر عن الموقع وإنما تعبر عن رأي اصحابها.
شارك برأيك
الأسم
الموضوع
النص