محمد سالم بارمادة
هادي ... رئيسنا دائماً وأبداً !!
الخميس 19 يوليو 2018 الساعة 21:06
محمد سالم بارمادة
منذُ أن وطأة قدماه العاصمة المؤقتة عدن وفخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي يعمل بكل جهد وإخلاص في العديد من الملفات السياسية والعسكرية والاجتماعية المعقدة والشائكة , من اجل تطبيع الحياة في كل المحافظات المحررة ومن دون استثناء , ناهيك عن الجهود الجبارة التي يبذلها فخامته في كل المشاورات لإنقاذ ما يمكن أنقاده من اجل أعاده الحق الذي اغتصب من قبل المتمردون الانقلابيون الحوثيون الإيرانيون , ولإدراكه من إن حماية اليمن وأمنها واستقرارها يكون بالفعل والاعتدال وبصلابة وقوة وحكمة مؤسسة الرئاسة التي يقودها شخصياً . عُرِف عن الرئيس عبدربه منصور هادي صرامته الإدارية ونبذه للفساد والمفسدين أي كان مركزهم وأي كان موقعهم .. نظيف اليد وطيب النفس , صبور ويفكر كثيرا قبل اتخاذ أي قرار . ويملك صفات قيادية محنكة وفذة , أهلته أن يبقي على رمزية الدولة في ضل ظروف غاية في الصعوبة والتعقيد ولم يكن الرئيس هادي مستسلما للظروف الاقتصادية الصعبة ولم يخضع حينها للاملاءات أو التهديدات التي توعد بها كبير الانقلابيين الحوثيين عبدالملك نصرالله الحوثي . يتمتع فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي بالصبر وبالحنكة السياسية والإيمان والشجاعة الوطنية والقدرة الفائقة في القيادة ، وسعة الصدر وبعد النظر و بقوة الشخصية في الحوار بمسؤولية و ظل الرئيس هادي ثابتا مكافحا ً، وبصفته القائد والرئيس والأب ، وفي مواجهة الصعوبات والتصدي للمؤامرات والصعاب . فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي يعلم علم اليقين , من انه لا أمل ولا استقرار في اليمن والمنطقة من دون تطبيق مشروع اليمن الاتحادي على ارض الواقع , لذا فان الرئيس هادي وفي أكثر من مناسبة يؤكد وبما لا يدع مجالا للشك بان مشروع اليمن الاتحادي أمر لا تنازل عنه , ولا يمكن التخلي عن مخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل الذي عقد في العاصمة صنعاء بين كافة مكونات المجتمع اليمني السياسية والحزبية والمستقلة وشرائح المجتمع اليمني الأخرى . يدرك الرئيس القائد عبدربه منصور هادي من إن حماية اليمن وأمنها واستقرارها يكون بالفعل وليس بالقول , بالاعتدال ليس بالتطرف , بصلابة وقوة وحكمة مؤسسته الرئاسية وليس بالصراخ والحروب العبثية وشن الغزوات واستخدام السلاح وبيع الوهم للناس بأرخص الأثمان في أسواق النخاسة . يعلم الرئيس عبدربه منصور هادي علم اليقين بان هناك قوى خفية تحاول أن تقلل من عظمة الانجازات التي تم تحقيقها وخاصة على صعيد تحرير كل المحافظات الجنوبية وبعض من المحافظات الشمالية إلا انه يملك القدرة في كيفية التعامل مع هؤلاء , والله من وراء القصد . حفظ الله اليمن وشعبها وقيادتها ممثلة في فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي من كل سوء وجعلها دوما بلد الأمن والاستقرار والازدهار.
تعليقات القراءالتعليقات المنشورة لا تعبر عن الموقع وإنما تعبر عن رأي اصحابها.
شارك برأيك
الأسم
الموضوع
النص
واحة الأدب
أ.محمد الدبعي سبتمبر المارد! أ.محمد الدبعي
سالي حمادة مصارحة سالي حمادة
د .عبدالعزيز المقالح أعلنتُ اليأس ...!! د .عبدالعزيز المقالح