محمد سالم بارمادة
أبا جلال ... واثق الخطوة يمشي ملكاً
الخميس 26 ابريل 2018 الساعة 20:05
محمد سالم بارمادة
إن ما يشدني ويعجبني في فخامة الرئيس المشير عبدربه منصور هادي انه واثق من نفسه ويعمل بصمت ومن غير دعاية إعلامية , يعرف فخامته ما يريد ولا يخشى قول الحق لومه لائم .. شجاع ومتحدي .. يمتلك القدرة على المناورة والتخطيط السليم ... يمتلك ملكة الدهاء ولديه رؤية سياسية واضحة وحكيمة داخلياً وخارجياً . لقد أثبتت كل الوقائع والأحداث التي مرت وتمر بها اليمن وبالتحديد منذ تولي فخامة الرئيس المشير عبدربه منصور هادي السلطة في 25 فبراير 2012م , انه الشخص المناسب في الزمن والمكان المناسب , وعندما أقول انه الشخص المناسب فأنني اعني ما أقول ولا أجامل , فالرئيس هادي استطاع بكل حكمة واقتدار أن يقود سفينة اليمن بمهارة عالية يحسده عليها الكثير , كيف لا , فهو يملك كل المؤهلات والصفات التي جعلته يمضي ويبحر بسفينة اليمن رغم كل العواصف الهائجة والأعاصير التي حاولت وتحاول بكل ما أوتيت من قوة غرق سفينة الوطن أو انحرافها عن مسارها الذي حدده لها ربانها الماهر ولن يجعلها تحيد عنه فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي . رغم كل الظروف الخطيرة التي تمر بها اليمن , وكذلك التحديات الكبيرة التي واجهت فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي , إلا انه ظل هادئاً وواثق من نفسه ومن كل خطوة يخطوها ويأخذها ... صافي الدهن ولم نراه ينفعل ... يسابق الزمن من اجل أن تبسط الشرعية اليمنية نفوذها وسيطرتها على كامل التراب اليمني . لم يراهن أبداً فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي منذ انقلاب الانقلابيين الحوثيين الإيرانيين وحتى اللحظة على الأحصنة الخاسرة والمريضة ... الأحصنة الخاسرة التي حاول البعض أن يفرضها على فخامته ... الأحصنة الخاسرة والمريضة التي يستخدمها البعض بالريموت كنترول من اجل مصالحهم الخاصة , ولكن وقف بكل شجاعة وتحدي وعزيمة لا تلين وقال ها أنا ذا , ولن اخذل اليمنيين ما حييت .. رئيساً يعرف قدر نفسه وقدراته وإمكانياته , ويعرف تماماً كيف يدير ويمسك كل الخيوط والأمور بنفسه , وهو واثق الخطوة يمشي ملكاً , ليس غروراً وغطرسة , ولكن تواضعاً ومن تواضع لله رفعة وأيده بنصرة , ومن أحب الله أحبه أهل الأرض وأهل السماء ، ويسكنهُ في قلوب الناس , والله من وراء القصد . حفظ الله اليمن وشعبها .. حفظ الله الرئيس القائد عبدربه منصور هادي .
تعليقات القراءالتعليقات المنشورة لا تعبر عن الموقع وإنما تعبر عن رأي اصحابها.
شارك برأيك
الأسم
الموضوع
النص
واحة الأدب
أ.محمد الدبعي سبتمبر المارد! أ.محمد الدبعي
سالي حمادة مصارحة سالي حمادة
د .عبدالعزيز المقالح أعلنتُ اليأس ...!! د .عبدالعزيز المقالح