محمد سالم بارمادة
الرئيس هادي... القائد الذي يعرفه العالم
الاثنين 12 مارس 2018 الساعة 21:31
محمد سالم بارمادة

الله يعينك ويقويك سيادة الرئيس هادي " هذا ما قلته في نفسي وانأ أتابع على مختلف مواقع التواصلي الاجتماعي والمواقع الكترونية , وأشاهد على مختلف القنوات اليمنية التابعة للشرعية اليمنية , سلسلة اللقاءات والاجتماعات التي أجراها ويجريها الرئيس القائد عبد ربه منصور هادي خلال الأيام القليلة الماضية مع سفراء بعض الدول الصديقة والشقيقة تارة , وتارة أخرى مع بعض المسئولين المحليين في الحكومة اليمنية ..جهود دبلوماسية واضحة للعيان يقودها الرئيس هادي بحنكة واقتدار .. صولات وجولات دبلوماسية كبيرة وناجحة يقودها الرئيس هادي من العاصمة السعودية الرياض .. لقاءات واستقبالات واجتماعات توضح للعيان الجهد الذي يبذله الرئيس هادي والذي لا تخطيه عين .

يواصل الرئيس عبد ربه منصور هادي مهامه وتحركاته ويقوم بزيارات مكوكية لكافة الدول شرقاً وغرباً , شمالاً وجنوباً دون كلل أو ملل , فهو الرئيس القائد الذي لا يعرف اليأس وساعياً لتحرير ما تبقى من محافظات الوطن التي ترزح تحت سيطرة الجماعة الانقلابية المتمردة .. متفائل دائماً ويبعث لكل اليمنيين بالأمل المتجدد .. وهو دائم المعنويات العالية الذي يعرف ماذا يريد والى أين يريد أن يسير, باختصار .. عبد ربه منصور هادي هو القائد الذي يسير وفق خطوات مدروسة ومخططة بعناية فائقة , لا يقر بسياسة ردات الفعل ولا بسياسة كيل الاتهامات .

انتهج الرئيس القائد عبد ربه منصور هادي  نهجاً مستقلاً منذ اليوم الأول لانتخابه رئيساً لليمن في 2012م , وأصبح بعيداً عن الانحياز الحزبي واعتبر كل اليمنيون وبمختلف شرائحهم وانتماءاتهم حزبه السياسي الذي ينبغي عليه أن يقوده ويدافع عنه لذا فلا غرابه أن نرى الجهود السياسية التي يبذلها الرئيس هادي مع المجتمع الدولي من اجل إنهاء الانقلاب وعودة اليمن لكل اليمنيين من صعده حتى المهرة .

عبد ربه منصور هادي القائد الذي يعرفه العالم من خلال انجازاته وحكمته في إدارة دفه اليمن في أصعب الظروف الحرجة وتجلى ذلك من خلال تحمله وصبره منذ اليوم الأول لانقلاب الانقلابيين على الدولة اليمنية 

ختاماً أقول .. رغم الاستهداف المستمر والمتواصل على الرئيس هادي إلا انه لا زال عنيدا على الحق , متمسكا بالحقوق , مصراً على الحفاظ على وحدة اليمن وتطهير كل المحافظات من دنس الانقلابيين الحوثيين الإيرانيين .. هذا هو القائد والإنسان الرئيس الشرعي لليمن عبد ربه منصور هادي الذي يعرفه العالم , والله من وراء القصد .

 



 

تعليقات القراءالتعليقات المنشورة لا تعبر عن الموقع وإنما تعبر عن رأي اصحابها.
شارك برأيك
الأسم
الموضوع
النص
واحة الأدب
د .عبدالعزيز المقالح أعلنتُ اليأس ...!! د .عبدالعزيز المقالح
سلافة ريان أقنعة من وهم سلافة ريان